توقف شركة كوالكوم عن توريد الرقائق لهواتف آيفون عام 2018

apple-fbi-514451372

قال “جيف ويليامز” مدير التشغيل في شركة “آبل” الأمريكية العملاقة للإلكترونيات أمس الاثنين، إن شركة أشباه الموصلات الأمريكية “كوالكوم” رفضت توريد الرقائق التي تنتجها وتستخدمها “أبل” في هواتفها الذكية “آيفون” خلال العام الماضي، بعد أن أقامت “آبل” دعوى قضائية ضدها في العام عام 2017 بسبب نزاع بشأن حقوق الملكية الفكرية لبعض التقنيات.

وأشارت شهادة “ويليامز” أمام هيئة التجارة الاتحادية الأمريكية ،التي تنظر شكوى “آبل” ضد “كوالكوم”، إلى أن الأخيرة أجبرت “آبل” على استخدام منتجات “إنتل” بشكل حصري في هواتف “آيفون إكس إس” و”آيفون إكس إس ماكس” و”آيفون إكس آر” والتي تم طرحها في الأسواق خلال سبتمبر وأكتوبر الماضيين.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن “ويليامز” القول إن شركته حاولت التفاوض مع “كوالكوم” لتزويدها بالرقائق التي تستخدمها في أحدث هواتفها لكن “كوالكوم” رفضت.

كانت “كوالكوم” قد ذكرت في أكتوبر الماضي أنها أجرت بالفعل اختبارات للرقائق ووحدات المودم الخلوي التي كان يمكن استخدامها في أجهزة “آيفون” الجديدة، “نحن ملتزمون بدعم أجهزة آبل الجديدة باستمرار مع دعمنا لكل الشركات الأخرى في هذه الصناعة” بحسب بيان الشركة الأمريكية في ذلك الوقت.

وقال مسؤولو “آبل” في وقت سابق من اليوم إن شركتهم تفضل تنويع مصادر الحصول على المكونات التي تستخدمها في منتجاتها من عدة موردين.

وأضافوا أن تعدد مصادر الرقائق يسمح لشركة “آبل” بخفض النفقات، لكن لديها في الوقت نفسه خطة طوارئ في حالة الاضطرار إلى التعامل مع مورد واحد.


مقالات ذات صلة