أداة جديدة من جوجل لكشف “سرطان الثدي” المبكر

قام باحثون بشركة جوجل من تطوير أداة تعلم يمكنها اكتشاف سرطان الثدى المتقدم بدقة أكبر من أخصائى علم الأمراض، إذ قام الفريق بتدريب الخوارزمية، التى أطلقوا عليها اسم LYNA للتعرف على خصائص الأورام باستخدام مجموعتين من الشرائح المرضية، مما يمنحها القدرة على تحديد ورم خبيث فى مجموعة متنوعة من الحالات.

ووفقا لموقع Engadget الأمريكى، كانت النتيجة هى تطوير نظام ذكاء اصطناعى يمكن أن يميز الفرق بين السرطان والسلالات غير السرطانية بنسبة 99 فى المئة من الوقت، حتى عند البحث عن النمو الثانوى للأورام الخبيثة الصغيرة للغاية التى قد يفتقدها البشر.

dims

وكانت LYNA أكثر فاعلية عندما كانت تعمل كأداة مساعدة، ووجد علماء الأمراض أن تقنية التعلم العميق جعلت عملهم أسهل، فهى لم تقلل فقط من نسبة الانبثاقات الدقيقة التى تم تفويتها عن طريق، بل خفضت وقت الفحص إلى النصف إلى دقيقة واحدة.

وستكون لهذه التقنية الكثير من الكفاءة والفعالية فى المستقبل، حيث أنها ستبحث عن سرطان الثدى فى المراحل المتأخرة حيث لا يوجد حل معروف، إلا أنها لم تستخدم بعد فى الحالات السريرية فى الحياة الواقعية.


مقالات ذات صلة